المجلس العلمي يعقد اجتماعه الحادي عشر ( الثاني للعام 2019م).

إنعقد صباح يوم الأربعاء الموافق 2019 /7/31  بقاعة الاجتماعات بالكلية ، اجتماع المجلس العلمي الحادي عشر برئاسة البرفيسور يونس عبدالرحمن اسحاق- رئيس المجلس، وبحضور أعضاء المجلس ومشاركة الدكتورة ست الجيل سليمان زين الدين- مدير الإدارة العامة للتعليم الخاص الأهلي والأجنبي بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي. 

ناقش وأجاز الإجتماع عددًا من الموضوعات المهمة منها: إجازة جدول أعمال دورة إنعقاد المجلس العلمي الحادي عشر، وإجازة وقائع دورة إنعقاد المجلس العلمي العاشر، وموقف تنفيذ القرارات،  وأجاز المجلس أيضًا نتائج امتحانات الخريجين ببرنامجي (علوم التمريض والعلوم الإدارية) ومنحهم درجة بكالريوس العام(علوم التمريض) وبكالريوس الشرف(العلوم الإدارية)، ونتائج برامج (العلوم الإدارية، علوم التمريض، اللغة الإنجليزية(المستويين الأول والثالث)، واللغة الفرنسية)، لإمتحانات الفصل الدراسي الثاني (الزوجي) للعام الدراسي 2018-2019م وقدم المجلس صوت شكر الى سكرتارية المجلس على الإعداد الجيد لمحضر الإجتماع.

 

واستمع المجلس الى تقرير عن مركز تطوير التعليم قدمه الدكتور ياسر احمد محمد الحسن- مدير المركز تناول فيه أنشطة المركز والخطط المستقبلية لتطوير أنظمة التعليم بالكلية، مؤكدًا على الإهتمام الشديد بتدريب وتأهيل أعضاء هيئة التدريس، وتطوير مناهج الدراسة،  واستمع الإجتماع أيضًا الى تقرير من الدكتور مالك عبده علي- المشرف على عقل الكلية، تحدث فيه عن ماهية الإشراف على عقل الكلية ومهامه، لافتًا الى أن مسمى عقل الكلية نما حديثًا كمسمى وظيفي، اذ يقع على مسؤوليته إدارة ( مركز تطوير التعليم، الجودة، الخطة الإستراتيجية، والدراسات العليا والبحث العلمي) .

 

كما استمع المجلس لتنويرٍمن  البروفيسور يونس عبدالرحمن عميد الكلية – رئيس المجلس حول العام الدراسي و خطة القبول للعام 2019-2020، والاستعدادات للعام الجديد الذي أكد على إضافة (5) معامل هندسيةِ، و (3) قاعات كبيرة سعة 200 كرسي،  تشييد كافتيريا جديدة بديلة للكافتيريا القديمة، توفير مساحات أوسع للنشاط الطلابي، استيراد معامل هندسية متكاملة وتوفير الزي وأزياء التخرج (من الخارج) وتمت إضافة (2) بص لخدمة الطلاب،  وثمن البروفيسور يونس مجهودات منسقي البرامج وهيئة التدريس وجميع منسوبي الكلية والطلاب في هذا العام الدراسي وتفهم للظروف  التي مرت بها الكلية في الفترة الماضية.

مشاركة الموضوع ..Share on Facebook
Facebook
Share on Google+
Google+
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin